13 Oct

تعرف على فيروس الفدية الخبيثة Ransomware

ransomware

تشهد منطقة الشرق الأوسط إرتفاع ملحوظ في معدلات الجرائم الإلكترونية، وذلك بحسب شركة ”بالاديون“ Paladion الرائدة في مجال توفير خدمات الأمن في منطقة الشرق الأوسط.
وقد طورت الشركة من حجم الصناعة المتعلقة بأمن المعلومات لتصل لواحد مليار دولار سنوياً من أجل السعي نحو توفير خدمة العملاء متطورة لتأمين عمليات الدفع وحماية ضحايا هجمات ”رانسومواري“ Ransomware.
وتستخدم الهجمات السيبرانية تقنية ”رانسومواري“، وهي عبارة عن شكل من أشكال البرامج الضارة التي تسمح للمجرمين بتشفير الملفات الشخصية وبيانات الشركات، وتبدأ عملية الإستغلال الربحي من قبل المعتدين عند المطالبة بإسترجاع تلك
الملفات والبيانات وفك التشفير عنها.

و تعد Ransomware من اقبح انواع البرامج الضارة  التي يمكن ان تعدي حاسوبك كون انها تقوم بشل النظام بالكامل مع إضهار رسالة: ” انه وجب عليك إرسال فدية لمبرمج الڤيروس”  . كما ان Ransomware قد تقوم بتشفير وإخفاء ملفاتك على الحاسوب ومنعك من إضهارها مرة اخرى ، وإجبارك على شراء برنامج او اي شيء يفرضه عليك الهاكر من اجل إعادة إضهار ملفاتك ،كما ان هذا النوع من البرامج الضارة قد يستهدف بالاساس الشركات والمقاولات التي تحتوي انظمتها على معلومات هامة
وقد طرحت شركة «كاسبرسكي لاب» لحلول أمن الكمبيوتر، أداة Kaspersky Anti-Ransomware Tool مجاناً للشركات، وهي عبارة عن برنامج مجاني يوفر حماية أمنية متكاملة للمستخدمين من الشركات ضد هجمات برمجية الفدية الخبيثة.
وأفادت الشركة في بيان لها، أمس، بأن الأداة تستند في تحديد أنماط سلوك برمجية الفدية الخبيثة وحماية نقاط النهاية القائمة على برنامج «ويندوز»، إلى اثنتين من التقنيات المتطورة وهما:Kaspersky Security Network وSystem Watcher.

ولفتت الشركة إلى أن برامج الهجمات الخبيثة، مثل برمجية الفدية الخبيثة التي تصيب أجهزة الكمبيوتر، وتشفر بيانات الشركات المهمة، تعدّ مشكلة خطيرة، خصوصاً للشركات الصغيرة.

وأوضحت الشركة أنه «وفقاً لإحصائية حديثة أعدتها، فقد تبين أن هناك نحو 42% من الشركات الصغيرة والمتوسطة التي وقعت ضحية لبرمجية الفدية الخبيثة في الأشهر الـ12الماضية»، مشيرة إلى أن 34% من هذه الشركات دفعت الفدية، فيما لم تكن شركة واحدة من كل خمسة شركات قادرة على استرداد البيانات الخاصة بها، حتى بعد تلبية مطالب المجرمين.

ووفقاً للشركة، فقد أظهر استطلاع أجرته «كاسبرسكي لاب» بأن هناك طفرة هائلة في هجمات برمجية الفدية الخبيثة على الشركات، إذ ارتفعت بنسبة ستة أضعافها تقريباً (من 27 ألف هجمة عام 2014-2015 إلى عدد 158.6 ألف هجمة عام 2015-2016).

وأكدت الشركة أن أداة Kaspersky Anti-Ransomware Tool للشركات، تعدّ حلاً سريعاً وخفيف الوزن، وقادراً على تصحيح إحدى الثغرات الأمنية التي تؤدي إلى خسائر مالية للشركات الصغيرة والمتوسطة، وهي برمجية الفدية الخبيثة التي تتمثل بشكلها الأكثر خطورة المعروفة باسم برمجية التشفير الخبيثة Cryptomalware.
وأوضحت أنه «ينجم عن نشاط برمجية التشفير الخبيثة Cryptomalware تشفيراً غير قابل للاسترداد للوثائق المهمة الخاصة بالشركات، ما يجبر أصحاب تلك الشركات على دفع فدية لمجرمي الإنترنت لاسترداد بياناتهم المشفرة».

وقال رئيس إدارة منتجات نقاط النهاية في «كاسبرسكي لاب»، كونستانتين فورونكوف، إن «حلول الشركة تمكنت عام 2015 من توفير الحماية إلى 443 ألفاً و920 من المستخدمين والمتعاملين من الشركات في جميع أنحاء العالم من برمجية crypto-ransomware الخبيثة، وحرمان مجرمي الإنترنت من الحصول على نحو 53 مليون دولار، من خلال الكسب غير المشروع».

وأكد أن «خبراء الشركة يراقبون ظاهرة تفاقم مشكلة برمجية التشفير الخبيثة، ولذلك، طوروا هذه الأداة البسيطة، المتوافرة مجاناً، للمساعدة في مكافحة مخاطر برمجية الفدية الخبيثة المتزايدة على الأصول المهمة للشركات».

إضافة تعليق